ONLINE LIBRARY ~ Kitab Klasik Islam

Free Ebook Download & Online Reading
Latest Books

تفسير مجاهد
مجاهد بن جبر المكي
تفسير مهم للقرآن الكريم اعتمد مؤلفه في تأليفه على كتب التفسير السابقة له، وقد أورد فيه كثيراً من الأمور الهامة التي يجب الأخذ بها. ومن المعروف أن مجاهداً نقل عنه الكثير من المفسرين أمثال ابن جرير الطبري وابن أبي حاتم وغيرهما ممن خاض طريق المفسرين، وقد قال البعض: إن تفسير مجاهد ليس بتفسير وذلك لأنه نقل تأويل آياته عن أهل الكتاب، الأمر الذي يضعف بل ويشكك في أقواله.
ومجاهد هو بن جبر ويقال: مجاهد بن خبير، أبو الحجاج، أبو محمد، القرشي المخزومي المكي، مولى السائب بن أبي سائب المخزومي. ولد بمكة في خلافة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب سنة 21هـ. كان عصر الإمام مجاهد حافلاً بالعديد من الأحداث السياسية، والاجتماعية، والاقتصادية، التي أثرت بطبيعة الحال على نشأته، فقد انحدر من أصل فارسي، وبلاد فارس في ذلك الوقت كانت بلاد تخيم عليها الجاهلية، والوثنية، إلى أن دخلها الإسلام فتحمل السابقين التبعة الكاملة لإنشاء المجتمع الجديد، فكانت كل أسرة إسلامية تستضيف متعلماً جديداً أو أكثر تعيد بنيانه الفكري، والنفسي، والاجتماعي، وينسب إليها نسب موالاة. وهكذا نشأ الإمام مجاهد في أسرة مسلمة في المجتمع الجديد ليكون عضواً فيها، ومولى لها، إلى أن أصبح علماً فذاً من أعلام المجتمع المسلم يبنيه، ويدافع عنه، ويحميه بأصالة وانتماء وإيمان. هذا وقد امتدت حياته لتشمل أغلب عهد الخلفاء الراشدين وأغلب عهد الأمويين


تفسير مجاهد ( شبكة مشكاة السلمية )‬
‫تفسير مجاهد‬ ‫بسم ال الرحمن الرحيم‬ ‫مقدمة‬ ‫أخبرنا الشيخ المام العالم الثقة الصدوق أبو منصور محمد ابن عبد الملك بن الحسن بن خيرون رحمه ال قراءة عليه وأنا‬ ‫أسمع في شهر ال الصم رجب من سنة ثمان وثلثين وخمس مائة قال أخبرنا عمي العدل أبو الفضل أحمد بن الحسن بن‬ ‫خيرون فأقر به في شوال من سنة اثنتين وثمانين وأربع مائة قال أنبا أبو علي الحسن بن أحمد بن إبراهيم بن الحسن بن‬ ‫محمد بن شاذان قراءة عليه قال أنا أبو القاسم عبد الرحمن بن الحسن بن أحمد بن محمد بن عبيد بن عبد الملك الهمذاني‬ ‫قراءة عليه في الجانب الشرقي سوق يحيى مشرعة التبانين في المسجد قدم علينا وقت الحج في غرة ذي القعدة من سنة‬ ‫تسع وأربعين وثلثمائة قال حدثنا إبراهيم بن الحسين بن علي الهمذاني قال حدثنا آدم بن أبي إياس قال حدثنا ورقاء ومحمد‬ ‫ابن الفضل عن عطاء بن السائب عن أبي عبد الرحمن السلمي قال حدثنا أصحاب رسول ال صلى ال عليه وسلم أنهم كانوا‬ ‫يقترئون من‬ ‫رسول ال صلى ال عليه وسلم فل يجاوزون العشر حتى تعلموا ما فيه من العلم والعمل قال فتعلمنا القرآن والعلم والعمل‬ ‫جميعا‬ ‫[ تفسير سورة البقرة ]‬ ‫$ بسم ال الرحمن الرحيم #‬ ‫أخبرنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم [ قال ثنا ] آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال من أول البقرة أربع آيات‬ ‫في نعت المؤمنين وآيتان في نعت الكافرين وثلث عشرة آية في نعت المنافقين # أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال [ ثنا ]‬ ‫آدم قال نا روقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله عز وجل !< وإذا خلوا إلى شياطينهم >! أصحابهم المنافقين‬ ‫والمشركين # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال ثنا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله [ عز وجل ]‬ ‫!< في طغيانهم يعمهون >! يعني في ضللتهم يعني يترددون [ يقول ] زادهم ال ضللة إلى ضللتهم وعمى إلى عماهم # أنا‬ ‫عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد [ في قوله ] !< اشتروا الضللة بالهدى >!‬ ‫يقول آمنوا ثم كفروا فلما أضاءت ما حوله قال أما إضاءة النار فإقبالهم إلى المؤمنين وإلى الهدي وأما ذهاب ( نورهم فإقبا )‬ ‫لهم إلى الكافرين وإلى الضللة # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في‬ ‫قوله عز وجل !< وال محيط بالكافرين >!‬ ‫[ يقول جامعهم في جهنم ] # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !‬ ‫< وادعوا شهداءكم من دون ال >! يعني ناسا يشهدون # أنا عبد الرحمن قال نا [ إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ] ابن‬ ‫أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< الذي رزقنا من قبل >! يقول ما أشبهه ( به ) يقول من كل صنف مثل # أخبرنا عبد‬ ‫الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< وأتوا به متشابها >! قال خيار أيضا‬ ‫وفي قوله !< ولهم فيها أزواج مطهرة >! قال طهرن من الحيض والغائط‬

‫تفسير مجاهد ( شبكة مشكاة السلمية )‬
‫والبول والبزاق والنخامة والمني والولد # أنبأ عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن‬ ‫مجاهد في قوله !< إن ال ل يستحيي أن يضرب مثل ما بعوضة >! يعني المثال كلها صغيرها وكبيرها يؤمن بها‬ ‫المؤمنون !< فيعلمون أنه الحق من ربهم >! ويهديهم ال بها !< وما يضل به إل الفاسقين >! يقول يعرفه الفاسقون‬ ‫فيكفرون به # أنبأ عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< ونحن‬ ‫نسبح بحمدك ونقدس لك >! قال نعظمك ونكبرك فقال ال عز وجل !< إني أعلم ما ل تعلمون >! قال علم من إبليس المعصية‬ ‫وخلقه لها # أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم نا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< وأتوا به متشابها‬ ‫>! قال خيار أيضا # أنا عبد الرحمن بن الحسن قال نا إبراهيم قال ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال !<‬ ‫وعلم آدم السماء كلها >! يعني ما خلق ال كله فقال !< أنبئوني بأسماء هؤلء >! بأسماء هذه التي حدث بها آدم # أنبأ عبد‬ ‫الرحمن قال ثنا إبراهيم قال نا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< بعضكم لبعض عدو >! يعني‬ ‫إبليس وآدم‬ ‫# انبا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال !< وآمنوا بما أنزلت >! يعني‬ ‫القرآن !< مصدقا لما معكم >! يعني النجيل # أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن‬ ‫مجاهد في قوله !< إل على الخاشعين >! يقول إل على المؤمنين حقا # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا‬ ‫ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< وأني فضلتكم على العالمين >! قال على من بين ظهريهم‬ ‫# انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< وإذ آتينا موسى الكتاب‬ ‫>! قال هو القرآن والفرقان فرق فيه بين الحق والباطل # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن‬ ‫أبي نجيح عن مجاهد قال أمر موسى قومه [ عن أمر ربه عز وجل أن يقتل ] بعضهم بعضا بالجنزير ففعلوا فتاب ال عليهم #‬ ‫أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال نا آدم قال [ نا ] ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< فكلوا منها حيث شئتم‬ ‫رغدا >! [ يعني ] ل حساب عليهم‬ ‫# أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله عز وجل !< المن والسلوى‬ ‫>! قال المن صمغة والسلوى طائر # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في‬ ‫قوله [ وقولوا حطة ] قال باب حطة باب إيلياء بيت المقدس أمر موسى قومه أن يدخلوا الباب ويقولوا حطة وطؤطئ الباب‬ ‫ليخفضوا رؤوسهم فلما سجدوا قالوا حنطة # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن‬ ‫مجاهد !< فكلوا منها حيث شئتم رغدا >! يعني ل حساب عليهم فنتق الجبل فوقهم يقول أخرجه من الرض فرفعه فوقهم‬ ‫كالظلة‬ ‫كالسحابة قال والجبل !< الطور >! بالسريانية تخويفا فدخلوا سجدا على حرف أعينهم إلى الجبل وهو الجبل الذي تجلى له‬ ‫ربه # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال ثنا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله عز وجل !< والصابئين‬ ‫>! قال هم قوم بين المجوس واليهود ل دين لهم # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح‬ ‫عن مجاهد قال الفوم الخبز # أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !‬ ‫< كونوا قردة خاسئين >! قال لم يمسخوا قردة ولكنه‬

‫تفسير مجاهد ( شبكة مشكاة السلمية )‬
‫كقوله !< كمثل الحمار يحمل أسفارا >! # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن [ ابن أبي نجيح ] عن‬ ‫مجاهد في قوله !< بقوة >! قال يعمل بما فيه # أنا عبد الرحمن [ قال نا إبراهيم قال ] ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي‬ ‫نجيح عن مجاهد في قوله عز وجل !< فجعلناها نكال لما بين يديها >! يعني لما مضى من خطاياهم !< وما خلفها >! يعني‬ ‫التي أهلكوا بها # أنبا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال لو أنهم إذ قال‬ ‫لهم موسى !< إن ال يأمركم أن تذبحوا بقرة >! ما كانت لجزأت عنهم فقالوا !< ادع لنا ربك يبين لنا ما هي قال إنه يقول‬ ‫إنها بقرة ل فارض ول بكر >!‬ ‫# فادعوا دمه عندهم فضرب بفخذ البقرة فقام حيا ( وقال ) قتلني فلن ثم عاد في ميتته فقال ال !< وال مخرج ما كنتم‬ ‫تكتمون >! يعني تغيبون‬ ‫# أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< وإن من الحجارة لما‬ ‫يتفجر منه النهار >! وإلى قوله !< وإن منها لما يهبط من خشية ال >! قال كل حجر يتفجر منه الماء أو ينشق عن ماء أو‬ ‫يهبط من جبل فمن خشية ال عز وجل نزل بذلك القرآن # أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال نا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن‬ ‫أبي نجيح عن مجاهد !< أفتطمعون أن يؤمنوا لكم >! يعني الذين يحرفونه والذين يكتمونه والميين منهم والذين نبذوا ما‬ ‫اوتوا من الكتاب وراء ظهورهم كأنهم ل يعلمون هؤلء كلهم يهود # أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال نا آدم قال ثنا ورقاء‬ ‫عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< أتحدثونهم بما فتح ال عليكم >! قال هذا قول يهود قريظة حين قال لهم رسول ال‬ ‫صلى ال عليه وسلم يا إخوة القرود والخنازير فقالوا له من حدثك بهذا وذلك حين أرسل إليهم عليا عليه السلم فآذوا رسول‬ ‫ال صلى ال عليه وسلم فقال لهم يا أخوة القردة والخنازير # يقول ال !< ل يعلمون الكتاب إل أماني >! يعني كذبا !< وإن‬ ‫هم إل يظنون >! يعني يكذبون # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال‬ ‫عمدوا إلى ما أنزل ال عز وجل في كتابه من نعت محمد صلى ال عليه وسلم فحرفوه عن مواضعه يبتغون بذلك عرضا من‬ ‫عرض الدنيا فقال ال عز وجل !< فويل لهم مما كتبت أيديهم وويل لهم مما يكسبون >! يعني من الخطيئة‬ ‫!< كأنهم ل يعلمون >! فهذا كله في اليهود‬ ‫أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال قالت اليهود الدنيا سبعة آلف سنة‬ ‫وإنما العذاب مكان كل ألف يوم فقال ال !< قل أتخذتم عند ال عهدا >! أي موثقا بهذا الذي تقولون إنه كما تقولون !< فلن‬ ‫يخلف ال عهده >! # أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال !< خطيئته‬ ‫>! يعني مما يعذب ال عليها # أنا عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في‬ ‫قوله !< وإذ أخذنا ميثاق بني إسرائيل ل تعبدون إل ال >! قال هذا في ذكر اليهود إلى قوله !< كأنهم ل يعلمون >! # أنا‬ ‫عبد الرحمن قال ثنا إبراهيم قال ثنا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن علي الزدي قال كانت اليهود تقول اللهم ابعث لنا‬ ‫هذا النبي يحكم بيننا وبين الناس !< يستفتحون على >! أي يستنصرون به على الناس فقال ال عز جل !< بئسما اشتروا به‬ ‫أنفسهم >! إلى قوله‬ ‫!< كأنهم ل يعلمون >! فهذا كله في اليهود‬

‫تفسير مجاهد ( شبكة مشكاة السلمية )‬
‫أنا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد !< ل تقولوا راعنا >! يقول خلفا !<‬ ‫وقولوا انظرنا >! يقول قولوا أفهمنا يا محمد بين لنا # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي‬ ‫نجيح عن عبيد بن عمير المبثي في قوله !< ما ننسخ من آية أو ننسها >! يقول أو نتركها نرفعها من عندكم فنأتي بمثلها أو‬ ‫بخير منها # انبا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا آدم قال ثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن أصحاب ابن مسعود‬ ‫في قوله !< ما ننسخ من آية >! أي نثبت خطها ونبدل حكمها أي نرجئها عندنا نأت بها أو بغيرها # أنا عبد الرحمن قال نا‬ ‫إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد !< أم تريدون أن تسألوا رسولكم كما سئل موسى من قبل >!‬ ‫قال سألوا موسى أن يريهم ال جهرة وسألت قريش محمدا صلى ال عليه وسلم أن يجعل لهم الصفا ذهبا فقال لهم رسول ال‬ ‫صلى ال عليه وسلم نعم وهو لكم كمائدة بني إسرائيل فأبوا ورجعوا # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء‬ ‫عن ابن أبي نجيح في قوله !< وسعى في خرابها >! قال النصارى كانوا يطرحون الذى في بيت المقدس ويمنعون الناس أن‬ ‫يصلوا فيه # انبا عبد الرحمن قال نا إبراهيم [ قال نا آدم قال نا ] ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد !< كل له قانتون >!‬ ‫أي كل له مطيعون فطاعة الكافر في سجود ظله # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال ك نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح‬ ‫عن مجاهد !< لول يكلمنا ال أو تأتينا >! آية قال النصارى تقوله يقول ال !< كذلك قال الذين من قبلهم مثل قولهم >! يعني‬ ‫اليهود‬ ‫انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< يتلونه حق تلوته >! قال‬ ‫يعلمون به حق علمه انبا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< يا بني‬ ‫إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم >! قال فمن نعمه أنه فجر لهم الحجر وأنزل عليهم المن والسلوى وأنجاهم من‬ ‫عبودية آل فرعون في نعم كثيرة # انبا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال حدثنا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح قال سمعت‬ ‫عكرمة مولى ابن عباس يقول قال ال لبراهيم إني مبتليك بأمر فما هو فقال إبراهيم تجعلني للناس إماما فقال ال عز وجل‬ ‫نعم فقال إبراهيم وامنا فقال ال نعم فقال إبراهيم وتجعلنا مسلمين لك فقال ال نعم فقال إبراهيم !< ومن ذريتنا أمة مسلمة لك‬ ‫>! قال ال نعم قال إبراهيم وتتوب علينا قال ال نعم قال‬ ‫إبراهيم وتجعل هذا بلدا آمنا قال ال نعم قال ال !< ومن كفر فأمتعه >! أيضا فإني أرزقه في الدنيا حين استرزق إبراهيم لمن‬ ‫آمن به ثم مصير الكافرين إلى النار # قال ابن أبي نجيح سمعت هذا من عكرمة ثم عرضته على مجاهد فلم ينكره # انا عبد‬ ‫الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد في قوله !< مثابة للناس >! ويقول ل يقضون‬ ‫منه وطرا أبدا !< وأمنا >! يقول ل يخاف من دخله # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي‬ ‫نجيح عن عطاء بن أبي رباح في قوله !< واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى >! قال مقامه عرفة‬ ‫والمزدلفة والجمار # انبا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد !< وأرنا مناسكنا‬ ‫>! يقول أرنا مذبحنا # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد !< صبغة ال >!‬ ‫قال يعني فطرة السلم التي فطر الناس عليها # انا عبد الرحمن قال نا إبراهيم قال نا آدم قال نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن‬ ‫مجاهد قال هذا في قول اليهود والنصارى !< إن إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والسباط كانوا هودا أو نصارى >!‬ ‫فقال ال عز وجل لهم‬



Read NowRead Now



DOWNLOAD : PDF / DOC

[View original post!]


Related Posts :



0 comments

Post a Comment

Authors

Languages

File Types